أهمية وأسباب نقص هرمون النوم للجسم (هرمون الميلاتونين)

أهمية وأسباب نقص هرمون النوم للجسم (هرمون الميلاتونين)

أهمية هرمون الميلاتونين للجسم:

يفرز هذا الهرمون من الغدة الصنبورية خلف الغدة النخامية ويتكون من الكربون والنيتروجين والأوكسجين والهيدروجين هذه الغازات تفرز سويا في جسم الإنسان أثناء نومه وأي خلل بها تسبب في أضرار للجسم واهمية هرمون الميلاتونين هي:

1- التحكم في شعور الإنسان بالنوم ليلا فيزيد هذا الهرمون ليلا ويقل بالنهار ليعطي الإنسان الشعور بالنشاط والإستيقاظ.

2- يزداد إفراز هذا الهرمون عند الجلوس بالظلام وبالتالي الشعور بالنعاس ويقل إفرازه عند الجلوس في الضوء.

3- يعتبر مهدئ يشعر الشخص بالإسترخاء والتخلص من الآرق لذلك سمي بهرمون السعادة.

4-يقي من الإصابة بكثير من الأمراض الخطيرة لانه مضاد للأكسدة مثل السرطان والأزمات القلبية وغيرها.

5-يقلل فرصة الإصابة بالزهايمر.

6-يزيد من الخصوبة والقدرة الجنسية للرجال.

أسباب نقص هرمون الميلاتونين:

إضطرابات في النوم والسهر والنوم طوال النهار وعدم النوم فترة كافية.

النوم في الضوء.

الجلوس امام الكومبيوتر قبل النوم مباشرة.

تناول عشاء دسم.

الإفراط في شرب المنبهات من الشاي والقهوة.
 

المواضيع المتشابهة

أعلى